موقع عشاق النادي الفيصلي الاردني

فوز السلط على الجزيره في بطولة المرحوم العدوان

حقق السلط فوز مستحق على فريق الجزيره بهدفين دون رد في المباراة التي جرت امس على ستاد عمان ضمن بطولة المرحوم الشيخ سلطان العدوان التي ينظمها الفيصلي بمشاركة عدة فرق من أندية المحترفين.

السلط لعب بجاهزيه واضحه خلال الأداء الجماعي للاعبيه وقدم لاعبيه عرض جميل خاصة من المحترفين كوستا وخريستو وسيف الإسلام بينما كان الجزيره يلعب بتشكيلة من الفريق الرديف.

ظهر السلط بصوره جيده خلال الأداء الجماعي للاعبيه حيث سيطر على منطقة العمليات خلال حيوية أحمد سريوه ومحمد كلوب في عملية بناء الهجمات من الوسط وتحويلها للأمام لعمار البطاينه ولخالد ابو عاقول او للاطراف لعبدالله ذيب وتهديد منطقة الجزيرة التي كانت مغلقة نوعاما أمام تلك التهديدات التي خلت من اي خطورة خاصة بالنصف الاول من الشوط.

بالمقابل كان الجزيرة يعتمد على الهجمات المرتده التي كانت تعد من صالح الجوهري ترسل للاطراف خلال الكرات القصيرة لمحمد كيال وأنس العسولي وتسند من الصيفي الزواهره وابو شعيره وابو جاموس لكن معظمها كان ينتهي بعيد عن تامر صالح حارس السلط. فيما أضاع مهاجم السلط مروان عبيدات فرصة للتسجيل حين سدد راسية بجوار مرمى قيس العباسي لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني واصل السلط هجومه المنظم على ملعب الجزيرة خاصة بعد إضافة المحترف المهاجم جورج كوستا الذي مرر كرة نموذجية لابو سعده الذي استقبلها مباشرة وسددها بمرمى الجزيره هدف التقدم لفريقه.

بعد الهدف واصل السلط سيطرته والاعتماد على عرضيات البصول لكوستا وخريستو وسط بقاء الجزيره يعتمد على المرتدات التي غاب التركيز عن معظمها. مدرب الجزيره زج بعدد من الوجوه الشابه موسى العمري وعبد الرحمن ومعاذ ارشيد لتفعيل خطوطه الأمامية وابو عابد بعبيده السمارنه كلاعب ارتكاز.

الدقائق الأخيرة نشط الجوهري ببناء الهجمات ياسناد من ابو شعيره وعامر عقل وسط زيادة عددية بمنطقة السلط للتعديل. صمود دفاعات السلط التي قادها المحترف سيف الإسلام بددت محاولات الجزيره للتعديل.

الدقيقه الأخيرة بدل الوقت الضائع أحرز كوستا هدف التعزيز للسلط براسية جميلة لتنتهي المباراة بفوز السلط بهدفين دون رد .