موقع عشاق النادي الفيصلي الاردني

تأهل الرمثا الى نهائي كأس الاردن بعد تعادله مع الوحدات

بلغ الرمثا نهائي كأس الأردن لكرة القدم، بعدما تعادل “1-1” مع ضيفه الوحدات، في المباراة الجماهيرية التي جمعتهما الليلة على استاد الحسن بإربد.

وتقدم الرمثا بهدف السبق بتوقيع محمد أبو زريق شرارة في الدقيقة 14، وسجل للوحدات هدف التعادل حمزة الدردور بالدقيقة 62.

وجاء تأهل الرمثا بعد فوزه بمجموع اللقاءين حيث فاز ذهابًا على الوحدات 3-1، ليلتقي في المباراة النهائية مع الفيصلي الأول من حزيران/ يوينو المقبل.

هدف رمثاوي
جاءت البداية مثيرة وقوية من كلا الفريقين اللذين كشفا عن أطماع هجومية مبكرة، أملاً في حسم التأهل.

وحافظ مدرب الرمثا على ذات التشكيلة التي ظهرت في الذهاب، حيث اعتمد على الداوود والخب في خط الوسط ومن أمامهم تواجد الثلاثي أبو زريق “شرارة” والخزاعلة وحسان زحراوي.

ولاحت فرصة خطرة للوحدات من كرة عرضية أرسلها صالح راتب، لعبها الدردور برأسه واستقرت بأحضان حارس الرمثا.

وفي الدقيقة 14، نجح الرمثا ومن هجمة مرتدة في تسجيل هدف السبق، بعدما تسلم أبو زريق “شرارة” الكرة وراوغ كل من قابله وسدد في أقصى الزاوية اليمنى للفاخوري.

ولم يستطع الوحدات تهديد مرمى الرمثا بعد تأخره، حيث عانى من صعوبة في عملية الاختراق، في وقت أحكم فيه مدافعو الرمثا الواجبات الدفاعية على خير ما يرام، فبقي مرمى شلبية بعيدًا عن الخطورة.

وكاد الرمثا أن يأتي بالهدف الثاني بعد كرة نموذجية من سبيع الحصني داخل منطقة الجزاء لعبها الداوود برأسه مرت فوق العارضة.

وواصل الوحدات الضغط الهجومي لكن دون جدوى حيث بقي استحواذه سلبيا بلا خطورة.

واعتمد الرمثا على قطع الكرات والاعتماد على الهجمات المرتدة معولاً على سرعة شرارة لينهي الشوط الأول متقدما بهدف وحيد.

تعديل بلا فائدة
وغامر الوحدات هجوميًا بعدما دخل الشوط الثاني متأخرا بهدف، فدفع بسام الخطيب، ببهاء فيصل مكان القرشي وبيزن ثلجي مكان صالح راتب.

وأطلق بهاء فيصل تسديدة قوية من على مشارف منطقة الجزاء تصدى لها بثبات شلبية، ليرد الحموي بتسديدة مماثلة استقرت باحضان الفاخوري.

ولاحت للوحدات فرصة خطيرة سددها بهاء ليردها شلبية أمام ثلجي لكنه سدد بغرابة بجوار القائم.

وفي الدقيقة 62 أحرز الوحدات هدف التعادل بعد كرة عميقة أرسلها رجائي عايد، لينفرد الدردور ويسدد داخل الشباك.

وانفرد الدردور مجددًا لكن حارس الرمثا شلبية خرج له بالوقت المناسب وحولها لركنية.

ودفع مدرب الرمثا بخالد الدردور بدلا من إحسان الزحراوي بهدف تنشيط القدرات الهجومية، ليرد الوحدات بالدفع بورقة حسن عبد الفتاح مكان سعيد مرجان.

واعتمد الرمثا على الهجمات المرتدة وسدد البديل الدردور كرة قوية تصدى لها الفاخوري.

وتألق شلبية في التصدي لتسديدة حمزة الدردور زهو في حالة انفراد ليمسكها قبل أن تجتاز خط المرمى.

وأهدر الدردور فرصة من انفراد تام حيث توغل وواجه الفاخوري لكن الأخير كان حاضرًا وتصدى للكرة ببسالة.

وفي الدقيقة 87 أحرز الرمثا هدف التقدم بعد هجمة مرتدة انفرد على إثرها سائد الخزاعلة ليضعها داخل الشباك، لكن حكم المباراة الهدف بداعي التسلل.

واستهلك الرمثا ما تبقى من وقت للمحافظة على النتيجة، لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.