موقع عشاق النادي الفيصلي الاردني

الفيصلي vs العقبة

9 فبراير, 2019 6:30 مساءً

احصائيات المباراة

2
الاهداف
2
1
صنع اهداف
1
2
تسديدات على المرمى
3
16
تمريرات عرضية
11
13
اخطاء
9
4
تسلل
2
2
ركلات ركنية
1
1
بطاقات صفراء
1
0
بطاقات حمراء
1

خرج فريقا الفيصلي وشباب العقبة بنقطة واحدة لكل منهما بعد انتهت المواجهة التي جمعتهما بالتعادل الايجابي (2-2)، وذلك في المباراة التي جرت بينهما أمس على ستاد عمان الدولي في ختام منافسات الأسبوع (12) لبطولة دوري المناصير للمحترفين بكرة القدم وبهذه النتيجة بقي الفيصلي في المركز الرابع برصيد (23) نقطة، في حين بقي العقبة سابعا برصيد (13) نقطة.

المباراة في سطور - النتيجة: تعادل الفيصلي وشباب العقبة (2-2). - الأهداف: سجل للفيصلي هشام السيفي (1+45) وخليل بني عطية (49)، وسجل للعقبة مايكل (51) وعيسى السباح (62).

- مثل الفيصلي: معتز ياسين، شهاب بن فرج، أنس بني ياسين، عدي زهران (محمد أونش)، إبراهيم دلدوم، خليل بني عطية، عادل أبو هضيب، أحمد العرسان (عمر هاني)، مهدي علامة (يوسف أبو جلبوش)، إحسان حداد وهشام السيفي. - مثل شباب العقبة: حماد الأسمر، محمود مشعل، أنس بلحوس، منذر رجا، خالد العسولي، محمد عبدالرؤوف (محمد أبو عرقوب)، ربيع البريمي، حمد البلاونة، عيسى السباح، مايكل (محمد العملة) وماركوس.

تقدم أزرق  لم يقدم فريقا الفيصلي وشباب العقبة الأداء الفني المطلوب منهما خلال دقائق الشوط الأول، حيث جاءت المحاولات محدودة بعيدة عن التهديد الحقيقي أمام بوابة مرمى كلا الفريقين.

الفيصلي اعتمد على تواجد خليل بني عطية وعادل أبو هضيب وأحمد العرسان ومهدي علامة وإحسان حداد في منطقة العمليات، في الوقت الذي شغل فيه الوافد الجديد في صفوفه التونسي هشام السيفي، في حين أن شباب العقبة جاء اعتماده في وسط الملعب على تواجد الرباعي ربيع البريمي وحمد البلاونة وعيسى السباح ومايكل مع تواجد ماركوس أمام مرمى معتز ياسين حارس الفيصلي.

هذا الشوط في مجمله لم يرتق في إثارته بعد أن تعددت مشاهد الكرات المقطوعة حول حدود المنطقة لدى الطرفين، ليبقى هذا الوضع ملازم دقائق الوقت الأصلي من عمر الشوط الأول لتشهد الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع هدف الافتتاح للفيصلي عن طريق هشام السيفي الذي استغل عرضية إحسان حداد ليسدد كرة استقرت في شباك الأسمر لينتهي الشوط بتقدم الفيصلي.

تعزيز وتعديل بشكل مغاير عن الشوط الأول جاءت أولى دقائق الثاني، حيث شهدت الدقيقة (49) هدف التعزيز للفيصلي عندما تابع خليل بني عطية عرضية دلدوم المرتدة من المدافع خالد مشعل ليسدد كرة ارتدت من جسد مشعل وتابعت طريقها في المرمى. رد العقبة لم يدم طويلا عن استغل مايكل خطأ العرسان في التمرير ليخطف الكرة ويسدد هدف تقليص الفارق بالدقيقة (51)، لتمضي بعدها دقائق محدودة والتي شهدت هدف تعديل الكفة عندما تسلم عيسى السباح تمريرة مايكل على حدود المنطقة ليسدد كرة سكنت شباك معتز ياسين هدف التعادل للعقبة بالدقيقة (62).

الفيصلي بعد ذلك حاول العودة إلى التقدم بعد أن قام بإجراء ثلاثة تبديلات متتالية بدأها بيوسف أبو جلبوش بدلا من علامة ثم عمر هاني عوضا عن العرسان ليختتم تبديلاته بالمصري محمد أونش بدلا من عدي زهران، في الوقت الذي زج العقبة بورقة محمد أبو عرقوب عوضا عن محمد عبدالرؤوف. المباراة خلال الوقت المتبقي من عمر المباراة شهدت طرد لاعب العقبة حمد البلاونة بعد نيله الإنذار الثاني، وسط محاولات هجومية للاعبي الفيصلي تواصلت، والتي لم تسهم في تحقيق غاية التسجيل لتنتهي المباراة بنتيجة التعادل (2-2).

اهداف المباراة : https://youtu.be/SpvxCGCMg8s